كافية احلى عرب |CaFee.a7larab.net


منتديات كافية أحلى عرب | WwW.CaFee.a7laRab.net

كافية احلى عرب |CaFee.a7larab.net

 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نعمة النسياان.......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
"ميمو"
عضو جديد
عضو جديد
avatar


انثى
عدد المشاركات : 8
نقاط التميز : 7276
نقاط تميز إدارية : 0
التقييم : 0
العمر : 25

مُساهمةموضوع: نعمة النسياان.......   الجمعة يوليو 15, 2011 12:37 pm

االنسيان هبة الله لنا ، والله لا يهب شيئا للإنسان هباءً و النسيان صفة أودعها الله في النفس البشريه وقد سُمِّي الإنسانُ


إنساناً لكثرة نسيانه وهى نعمة عظيمة لا نستطيع الإستغناء عنها ومن لم يحصل



عليها قد يصاب بأمراض نفسيه عديده قد تصل لحد الجنون ولها أثر لا يعرفه إلا من أصابه هم وود لو أن ينساه أو أن


يمحى تماماً من ذاكرته .


فهناك بعض من الأمور المؤلمه التى تلم بالإنسان ولا يستطيع أن يفعل حيالها شيئا إلا أن ينساها أو يتناساها .


فأنت إن لم تنس ستجد حياتك كلها متوقفه عند نقطه معينه لا تتحرك عندها.


قد يكون من الصعب أن تحدث لك أحداث مؤلمه وتظل متذكرها كما لو أنها حدثت منذ قليل وتظل عالقه في ذهنك طوال


الوقت لا تستطيع أن تفعل شيئاً حيالها, فتنتابك الهواجس والمخاوف والشعور بالضيق مما حدث ويؤثر هذا بالسلب طبعاً


على حياتك , فتصبح كل حياتك مركزة في التفكير في تلك الأحداث العقيمة التى قد حدثت وإنتهت بالفعل ولكنك مازلت


مهتما بها .


لذا منحك الله سبحانه وتعالى تلك النعمه (النسيان) كى تنسي ما حدث من أشياء مؤلمه لا تود أن تتذكرها و أن تلتفت


لحياتك وتنظر للأمام بروح التفاؤل من جديد.


قد يكون ما حدث لك من مواقف قد أثر فيك ولكن سبحان الله ما أن تنسى حتى كأن شيئاً لم يكن وتسري الأمور بشكل


طبيعي.


بل أنك قد تتعرض لنفس تلك المواقف مرة أخرى فتجد نفسك قد أخذت حصانة أو مناعة حصانة أو مناعة ضدها وذلك


كله بفضل النسيان.


الحمد لله الذي رزقنا نعمة النسيان ، فلولاها لما أحسسنا بحلاوة العيش ولا بششنا في وجوه الرجال ولا تصاببنا للأطفال


، ولكانت حياتنا عيشة نكدة ، إن بشاعة تفكيرنا تقودنا للوراء دائما نحو الذكريات الأليمة ، فلنرحم أنفسنا قليلا ونحمي


أذهاننا وعقولنا من أن يغتالها التفكير في ما مضى ، ولنشغل أذهاننا فيما نستقبله من الزمان ، فلا دمعة ترجعك للوراء


ولا زفرة ساخنة تطفيء لهيب الفؤاد ، فقط استنشق لحظات حياتك التي تعيشها ولا تلتفت للماضي.


فجميلٌ -أن تنسى ..أحقادك وتبدأ صفحة جديدة مع كل من أساء اليك.


-أن تنسى.. أحزانك وهمومك , لتتذكر فقط أن كل مصيبة عدا الدين تهونٌ


-أن تنسى ..سقطاتك وانتكاساتك


-أن تنسى جميلك وفضلك على الناس وتذكر فقط تقصيرك في حق من حولك


-أن تنسى عيوب وزلات صديقك .


- وقبيحٌ -أن تنسى أنك عبدٌ فقيرٌ لا حول لك ولا قوة إلا بالإستعانة ..


-أن تنسى .. كرم الله ونعمه عليك .. لتتذكر فقط ابتلاءاته واختباراته


-أن تنسى .. فضل من أحسنوا إليك وسهروا على راحتك وأولهم وأعظمهم أبويك


-أن تنسى ..جميلُ الصفاتِ في صديقك .


-أن تنسى ..إخوة لك في الله اجتمعوا على طاعة الله والحكمة من نعمة النسيان ثمانية أشياء:


1. التخفيف من الهموم و الذكريات المحزنة.


2. راحة للأفكار.


3. تخفيف الضغوطات فكرية.


4. الاستعداد للحصول على أفكار جديدة.


5. ضغوطات الأفكار بدون نسيانها قد يؤدي الى صداع في الرأس.


6. ضغوطات المعلومات و عدم نسيانها مضر لخلايا المخ.


7. عدم النسيان يؤدي الى كثرة الشرود.


8. القدرة على القراءة و أخذ معلومات جديدة منها .


ملاحظه:


النسيان هو عدم القدرة على استحضار معلومة من المعلومات عند الحاجة اليها وهناك ثلاثة انواع للنسيان وهي:


1 - النسيان السلبي :


يكون للانسان دور واضح في إيجاده من خلال عدم


تركيزه على المعلومات و سطحية تعامله مع مفردات تفاصيل الحياه.


2 -النسيان الايجابي :


وهذا النوع عن إرادة الانسان لاسباب و ظروف موضوعية خاصة و مظهر من مظاهر الرحمة الالهية على الانسان في حال إصابته بالمصائب و الاوجاع و الشدائد قال تعالى (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفْ وَالْجُوعِ ....)حيث ان هذا الانسان لو لم ينس هذه المصائب لكانت الحياة مظلمة بكل ابعادها و تفاصيلها و سيجد صعوبة بالغة في استمراريتها بسبب عدم النسيان



3 - التناسي:


والتناسي قد يكون سلبيا في حالة تظاهر الانسان بالنسيان وهو في الحقيقة متناس و الفرق واضح حيث ان الناسي تكون صورة الشيء عنده غائبة بينما المتناسي تكون الصورة عنده حاضرة لكن لقلة اهتمامه و عدم جديته بالموضوع يصبح بحكم الناسي.


الآثار المترتبة على النسيان




1ـ الآثار الشرعية: إن الشارع المقدس له رأي مفصل يعالجه علماء الفقه في المسائل المتفرقة سواء في العبادات كالصوم والصلاة أو المعاملات كالعقود والإيقاعات كالبيع والنكاح والطلاق في مسائل النسيان بشكل مفصل وموسع مثال ذلك نسيان الإنسان بأنه صائم فيتناول شيئاً من الطعام أو ينسى ركعة أو جزء أو ركناً من الصلاة أو ينسى صيغة العقد في المعاملات التجارية وهكذا فإن الشارع المقدس له رأي واضح بما يرتبط بآثار النسيان في العبادات والمعاملات وتأثيره على الأحكام.




2ـ الآثار العقلية: يستقبح العقل نسيان المعلومات ونسيان المسائل البديهية خصوصاً كثرة النسيان وليس النسيان النادر.




3ـ الآثار العرفية: إن العرف الإنساني يعتبر النسيان أمراً مقبولاً ومعقولاً شريطة أن لا يتجاوز الحد المعقول ذلك أن العرف الاجتماعي يذم الإنسان غير المبالي المتورط في النسيان بسبب عدم توجهه وضعف ذاكرته وشرود ذهنه حيث أن كثرة النسيان تسبب ارباكاً واضحاً في مسيرة الحياة الدنيا بكامل تفاصيلها.





العلاجات اللازمة




هناك جملة من العلاجات التي قد تنفع لمعالجة داء النسيان نذكر منها ما يلي:




1ـالاستعاذة من الشيطان الرجيم: بما أن الشيطان هو العدو الأول للإنسان إذ يتربص به الدوائر في كل واردة وشاردة لذا ينبغي له أن يتعوذ منه في بداية كل مقولة وكل عمل سواء بما يرتبط بمفردات تفاصيل الحياة الدنيا أو بما يرتبط بالمستقبل الأخروي ذلك لأن الإنسان خلق ضعيفاً.




2ـ الابتداء ببسم الله الرحمن الرحيم: المقولات المتعددة والأعمال المختلفة الكبيرة منها والصغيرة والتي يتصدى لها الإنسان بحاجة ماسة إلى ذكر الله الخالق والمهيمن على الكون والحياة ذلك أن الإنسان فقير إلى الله بل البشرية جمعاء هم فقراء إلى الله قال تعالى ( ياأيها الناس أنتم الفقراء إلى الله والله هو الغني الحميد ). والنسيان انعكاس واضح لحالة الضعف عند الإنسان ولمعالجة هذا الضعف لابد من التوسل والاستعانة بالله الواحد القهار.




3ـ التركيز على المعلومات حين التعلم والحفظ: وذلك من خلال الانتباه والتوجه الجاد عند التعلم والحفظ وكذلك الممارسة والتمرين من خلال الواقع العملي لتثبيت المعلومات في الذهن.




4ـ عدم تحمل المسؤوليات الكثيرة: إن المسؤوليات الكثيرة تسبب حالة من الارباك والتعب البدني والذهني وهذه القضية تخلق أرضية مناسبة للنسيان فمن الأفضل التقليل من هذه المسؤوليات للتقليل من حالة النسيان.




5ـ التنظيم في الحياة: الإنسان الذي ينظم حياته يعيش حالة هادئة ومرتبة في إدارة الأمور وهذه القضية تنعكس على قوة التفكير وقوة الذاكرة ايجابياً بحيث يكون النسيان نادراً جداً لديه.




6ـ تقييد العلم بالكتابة.




7ـ الالتزام بالقرآن والدعاء والروحيات والمناقبيات.




8ـ عدم التفكير في توافه الأمور.




9ـ البحث عن الهدوء بأي ثمن.




10ـ البحث عن الأمن والامان.




11ـ عدم التعجّل في الأمور.




12ـ عدم مراقبة الناس.




13ـ المطالعة حتى آخر العمر.




والكلمة الأخيرة التي أريد أن أقولها هو أن الإنسان ينبغي أن لا ينسى بالدرجة الأساسية العقيدة التي ينتمي إليها والقيم والمبادئ الإلهية والمسؤولية الشرعية والاجتماعية والحقوق الإلهية والإنسانية والتواصي بالحق والصبر في مختلف تفاصيل الحياة والدعوة لمبادئ الحق والعدل والحرية وبين مبدأ الاخوة والتعاون واشاعة المحبة والخير والسلم والسلام هذه المفردات وغيرها تخلق حالة التوازن والاستقرار في مسيرة وسلوكية الإنسان في الحياة وبالتالي لابد من تقوية وتنشيط الحركة الفكرية والثقافية من خلال عقد الندوات والحوارات والمؤتمرات التي تدخل في دائرة تنشيط قوة الذاكرة وقوة التفكير لدى الإنسان.





واخيرا الحمدلله على نعمة النسيان..........في بعض الامور


واعوذ بالله من ان تكون نقمه...........[/size][/color]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mr.MaZz!Ka
مدير الموقع والمؤسس
مدير الموقع والمؤسس
avatar


ذكر
عدد المشاركات : 2889
نقاط التميز : 12591
نقاط تميز إدارية : 0
التقييم : 10
العمر : 30
العمل : بتشتغل نفسى كتير :)
المزاج : مش عارف
الدولة : مصر
الموقع : WwW.CaFee.a7LaRaB.NeT

مُساهمةموضوع: رد: نعمة النسياان.......   الجمعة يوليو 15, 2011 2:05 pm

جزاكى الله كل خير

تحياتى لكى



المصدر: منتديات كافية أحلى عرب -cafee.a7larab.net




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://cafee.a7larab.net
 
نعمة النسياان.......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كافية احلى عرب |CaFee.a7larab.net :: || القسم الأسلامي [ Islamic Section ] || :: المنتدى الاسلامي Islamic Forum l-
انتقل الى: